جمعية البر لقرى جنوب مكة المكرمة تدشن صدقة ستور كأول متجر للصدقات

01/01/1437

News Imges

أطلقت جمعية البر لقرى جنوب مكة المكرمة مشروع "صدقة ستور" تحت شعار متجر الصدقات، وتم إطلاق المشروع بحضورنائب الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام الدكتور محمد بن ناصر الخزيم، ونائب رئيس مجلس إدارة الجمعية الأستاذ عبدالله بن داود الفايز، وكذلك مدير مركز التنمية الاجتماعية الأستاذ شادي اللهيبي، ومدير عام جمعية البر لقرى جنوب مكة الأستاذ علي الفهمي، وذلك بمقر الجمعية بحي الهجرة بمكة .

تتلخص فكرة مشروع “صدقة ستور” في جمع تبرعات الأفراد من أجهزة الجوالات واللاب توب والأجهزة اللوحية "Tablets" وملحقاتها، بالإضافة إلى كابلات الإنترنت والأسلاك الكهربائية، ليقوم القائمون على المشروع بتفكيكها والتخلص من البيانات المخزنة عليها بطرق آمنة؛ ليتم الاستفادة من عائدها في دعم المشاريع الخيرية والدعوية.

وقد جاءت فكرة مشروع "صدقة ستور" من منطلق التسهيل على المتبرع التخلص من أجهزة اللابتوب والجوالات القديمة بطرق بسيطة وسريعة، كما أنه يقدم مفهوم جديد للصدقة غير متعارف عليه في المجتمع السعودي بشكل عام.

حيث يتم التبرع بالأجهزة المستعملة بمقر جمعية البر لقرى جنوب مكة بحي الهجرة أو بمقر أي جمعية خيرية من الجمعيات التي عقدت شراكة مع مشروع "صدقة ستور"، مع التأكيد على قيام فريق العمل بالتخلص الآمن من البيانات الموجودة على الأجهزة المستعملة قبل إعادة تفكيكها للاستفادة من عائدها في إعانة الفقراء والمحتاجين وتوفير حياة كريمة لهم .

كما يعمل المشروع على دعم ثقافة إعادة الاستفادة من القديم لدى الأفراد، وتوفير الدم من عائداتها لإعانة الفقراء والمحتاجين.